الخميس 20 سبتمبر 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

رئيس مجلس النواب يلتقى أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الأوروبى

2018-06-21 00:00:00

اختتم صباح اليوم الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب زيارته إلى بروكسل – بلجيكا بلقاء مع أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الأوروبى.

حضر اللقاء عدد كبير من أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الأوروبى برئاسة ديڤيد ماكليستر رئيس اللجنة، إلى جانب عدد مكثف من أعضاء البرلمان الأوروبى يمثلون كافة المجموعات السياسية الثمانية التى يتكون منها البرلمان الأوروبى من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار، حيث استهل الأستاذ الدكتور على عبدالعال المباحثات بالتأكيد على انفتاح الدولة المصرية على مختلف الأطراف فى ظل سياسة خارجية جديدة تقوم على مد جسور التواصل مع الجميع لاستعادة الدور الريادى لها بوصفها المنارة الفكرية والثقافية فى المنطقة.

وفى هذا السياق أكد الدكتور عبدالعال على حرص مصر على تعزيز العلاقات الثنائية مع الاتحاد الأوروبى كأكبر شريك لمصر، مشيراً إلى أن العلاقات المصرية الأوروبية ذات تاريخ طويل وتتسم بالاحترام المتبادل، والحرص على العمل معاً من أجل أمن ورخاء ورفاهية شعوب المنطقة. معرباً عن رضائه بشكل عام عن حالة الزخم التى تشهدها العلاقات بين مؤسسات الدولة المصرية والبرلمان الأوروبى فى إطار تبادل الآراء حول موضوعات الاهتمام المشترك.

واستعرض الدكتور عبدالعال الجهود والخطوات المصرية المبذولة على طريق الإصلاح الاقتصادى والسياسى والاجتماعى، ومكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية، وما أصدره مجلس النواب المصرى من تشريعات تتعلق بهذه الأمور مثل قانون الاستثمار وقانون التأمين الصحى وقانون بناء الكنائس وقانون مكافحة الهجرة غير الشرعية وغيرها من القوانين والتشريعات ذات الصلة، وطالب الاتحاد الأوروبى والدول الأوروبية بالمزيد من التنسيق وتبادل الرؤى والدعم تجاه قضايا المنطقة، وعلى رأسها علمية السلام فى الشرق الأوسط والعمل مع مصر من منطلق دورها المحورى فى القضية الفلسطينية لإيجاد مخرج للأزمة يقوم على حل الدولتين، والعمل على أيجاد حلول للأوضاع فى ليبيا وسوريا والعراق.

كما أشار الدكتور عبدالعال إلى أن خصوصية العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبى توجب على الشركاء الأوروبيين وضع خطة واضحة لتنشيط السياحة فى مصر وفتح أبواب الرحلات السياحية إلى مصر، وإزالة العقبات أمامها، والدفع بالمزيد من الاستثمارات الأوروبية إلى السوق المصرى الواعد معرباً عن تطلعه لدعم البرلمان الأوروبى فى هذا الشأن.

من جانبهم، أكد أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الأوروبى على أن الاتحاد الأوروبى يعتبر مصر دولة محورية لأهمية الحفاظ على الاستقرار طويل الأجل على جانبى البحر المتوسط، كما أكدوا على أن اللجنة تحرص على مد جسور الشراكة بين الاتحاد ومصر، والتنسيق فيما بينهم لمواجهة التحديات المشتركة، وتعزيز المصالح المتبادلة، وأعربت اللجنة عن تقديرها للدور الذى تقوم به مصر فى مكافحة الإرهاب، ودورها المحورى فى مكافحة الهجرة غير الشرعية، وعن دعمها للدولة المصرية فى حربها على الإرهاب، كذلك وعن ضرورة توجيه الاستثمارات الأوروبية الخارجية إلى مصر حتى تساعدها فى مشروعها التنموى، وضرورة فتح قنوات للتواصل وتبادل للزيارات بين الجانبين لمناقشة جميع الشواغل، وبما يخدم مفهوم المشاركة الذى ينشده الاتحاد فى علاقاته مع مصر.



free statistics