الجمعة 23 فبراير 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

"الجندي" يبحث مع البنك الأوروبي تطوير 182 قرية بالدلتا

2018-02-13 00:00:00

التقى اللواء أبو بكر الجندي، وزير التنمية المحلية، وفدًا رفيع المستوى من البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية (EBRD) بمقر الوزارة، يتقدمهم كاترينا هانسن، نائب مدير البنك الأوروبى فى مصر؛ لبحث التفاصيل الفنية لمشروع تطوير وتطهير مصرف "كتشينر"، الذى يمر بثلاث محافظات هى الغربية وكفر الشيخ والدقهلية، بطول 69 كيلومترًا، ويمر بعدد 182 قرية بتلك المحافظات.
ويهدف المشروع إلى معالجة التلوث بالمصرف وتنقيته من النفايات الصناعية والبلدية، وهو المكون الذى ستشرف عليه وزارة التنمية المحلية لتطهير النفايات ونقلها وإنشاء وبناء مقامر صحية وإغلاق وإعادة تأهيل المكبات المفتوحة التى ستستخدم فى مرفق إعادة النفايات الصلبة الجديدة.
وخلال اللقاء أكد الجندى أن المشروع سيكون له عدد من الفوائد البيئية والاقتصادية والمائية، منوهًا بجدية الحكومة فى التعامل مع قضايا التنمية التى تهم المواطن لتوفير الحياة الكريمة له فى المحافظات التى يمر بها المصرف.
وقال الوزير: إن المشروع سيكون له عائد إيجابي أيضًا على 182 قرية يمر بها المصرف حاليًّا بوصفه مصرفًا زراعيًّا رئيسيًّا لمنطقة دلتا النيل.
وأضاف أن المشروع سيسهم فى الحد من التلوث بالمصرف وتشييد بنية حديثة، بالتعاون مع أفضل الخبرات الدولية وتحسين الأحوال الصحية والبيئة لسكان المحافظات الثلاث، ودعم تنقية ما يصرف من مياه واستغلالها مائيًّا بشكل آمن فى الري والزراعة، على أن يعمم المشروع بعد ذلك على عدد من المصارف الزراعية الأخرى فى دلتا النيل وخارجها. 
وأشاد الوزير بالجهود المشتركة للحكومة ووزاراتها المختلفة لإدارة المشروع مع الجهات الدولية المانحة.
تجدر الإشارة إلى أن هذا المشروع مموَّل من عدة جهات مانحة، يتقدمها بنك الاستثمار الأوروبى والبنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية والاتحاد الأوروبى والحكومة المصرية بقيمة 750 مليون يورو، وتشرف وزارة الإسكان على بناء وتأهيل محطات الصرف الصحى، كما تقوم وزارة الرى بتطوير مجرى المصرف ومحطات الرفع وتأهيلها، بينما تقوم وزارة التنمية المحلية بإدارة منظومة المخلفات الصلبة.

 



free statistics