الأحد 19 أغسطس 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

انتهاء دور الانعقاد دون إسقاط عضوية نائب

2018-08-05 00:00:00

تهديدات لجنة القيم وسيلة لضبط الأداء أثناء الجلسات.. والمتحدث باسم المجلس: لا توجد أهداف سياسية.. و«عبدالعال» يحتوى الأزمات ويتبنى «الإدارة الأبوية»

انتهى دور الانعقاد الثالث لمجلس النواب، دون إسقاط عضوية أي من النواب، وخاصة نواب ٢٥-٣٠، مما يؤكد أن تهديدات الدكتور على عبدالعال رئيس المجلس، بعرض تقارير لجنة القيم المتعلقة بعدد من النواب، على الجلسة العامة للتصويت على توصياتها، والتي تتضمن إسقاط العضوية للبعض والحرمان من حضور جلسات المجلس لمدة دور انعقاد كامل للبعض الآخر، كان هدفها ضبط أداء الجلسة في لحظات انفعالية فقط.

ضبط الإيقاع
وهو الأمر الذي أكده الدكتور صلاح حسب الله، المتحدث باسم مجلس النواب، حول ما يقال عن تهديد الدكتور على عبدالعال، رئيس المجلس للنواب بإسقاط العضوية عن بعض النواب، موضحا أن ذلك صورة خاطئة تماما، حيث إنه "صدره رحب جدا وبيمشي الأمور".

وأضاف "حسب الله"، أن الهدف من تلك الكلمات التي أثارها الدكتور على عبد العال، كان ضبط إيقاع الجلسة التي شهدت عدم التزام بعض النواب خلال مناقشة عدد من القوانين، مشيرا إلى أن بعض النواب يتخيلون أن رفض القوانين والهجوم على الآخرين والتجاوز في حقهم بطولة، وهذا ما يرفضه رئيس المجلس، موضحا أنه في أحيان كثيرة لا يلجأ للائحة بل يستخدم "الإدارة الأبوية".

أهداف سياسية
وحول تساؤلات البعض عن سبب عدم عرض تقارير لجنة القيم على الجلسة العامة من قبل، أكد أنه لا يوجد أي أهداف سياسية وراء ذلك، ولكن سبب التأخير في عرضها هو أن الدكتور على يحاول احتواء الأزمات، ولكن البعض يستمر وينسى مخالفاته، ما يضطر رئيس المجلس للانفعال لغيرته على المجلس.

إسقاط العضوية
وشهدت الجلسات العامة الأخيرة للمجلس بدور الانعقاد الثالث، تهديدات واضحة من الدكتور على عبد العال، بإسقاط عضوية بعض النواب، بعدما يتم عرض تقارير لجنة القيم على المجلس للتصويت على توصياتها، مكلفا الأمانة العامة بتجهيزها وعرضها قبل انتهاء دور الانعقاد الثالث.

الجلسة الأخيرة
وانتهت الجلسة العامة الأخيرة، دون عرض أي من تقارير لجنة القيم، كما لم يتم عرض تقارير لجنة الشئون التشريعية بشأن إسقاط عضوية كل من سحر الهوارى وخالد بشر الصادر في حقهما أحكام قضائية نهائية، وذلك لضيق الوقت.

الحريرى
ومؤخرا، أعلنت لجنة القيم عن تأجيل التحقيق مع النائب هيثم الحريرى، عضو تكتل ٢٥/ ٣٠ الذي كان قد تم إحالته للجنة للتحقيق معه في وقائع مر عليها عام كامل، وهو ما يؤكد أن التهديدات السابقة من رئيس المجلس كانت بهدف ضبط أداء الجلسة.



free statistics