الأحد 19 أغسطس 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

الوطنية للانتخابات: انتهاء التصويت اليوم ولا صحة لمد عمل اللجان

2018-03-28 00:00:00

وتحذر: سنحاسب أى وسيلة إعلام تنشر شائعات عن النتيجة وإحالة جرائم دعوات المقاطعة للنائب العام

ويحق للمرشحين الطعن خلال 48 ساعة من الإعلان

قال المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث باسم الهيئة، إن الهيئة ستُحاسب وسائل الإعلام المروجة للشائعات، وإن غرامة عدم التصويت منصوص عليها فى القانون ولم تستحدثها الهيئة، وبحسب القانون فإن كل من يتخلف يُعاقب بغرامة 500 جنيه.

وأضاف محمود الشريف، فى حديثه خلال المؤتمر الصحفى للهيئة الوطنية للانتخابات، أن كارهى الوطن أذهلهم هذا المشهد الرائع بتوافد الناخبين ومشاركتهم الكثيفة، وأن التصويت ينتهى اليوم وليس هناك يوم آخر.

وأشار إلى أن حث الناس على النزول والمشاركة فى الانتخابات الرئاسية 2018 أمر يضمن سلامة الانتخابات، مشددا على أن الهيئة ستحاسب أى وسيلة إعلام تنشر شائعات عن الانتخابات أو سلوك المرشحين، وأن هول المشاركة الكبيرة على أعداء الوطن جعلتهم يشعون الشائعات حتى بكسل الناخب من النزول.

قال المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث باسم الهيئة، إن الهيئة ستُحاسب وسائل الإعلام المروجة للشائعات، وإن غرامة عدم التصويت منصوص عليها فى القانون ولم تستحدثها الهيئة، وبحسب القانون فإن كل من يتخلف يُعاقب بغرامة 500 جنيه.

وأضاف محمود الشريف، فى حديثه خلال المؤتمر الصحفى للهيئة الوطنية للانتخابات، أن كارهى الوطن أذهلهم هذا المشهد الرائع بتوافد الناخبين ومشاركتهم الكثيفة، وأن التصويت ينتهى اليوم وليس هناك يوم آخر.

وأشار إلى أن حث الناس على النزول والمشاركة فى الانتخابات الرئاسية 2018 أمر يضمن سلامة الانتخابات، مشددا على أن الهيئة ستحاسب أى وسيلة إعلام تنشر شائعات عن الانتخابات أو سلوك المرشحين، وأن هول المشاركة الكبيرة على أعداء الوطن جعلتهم يشعون الشائعات حتى بكسل الناخب من النزول. وأعلن المتحدث باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، عن انتهاء التصويت فى الانتخابات الرئاسية 2018 فى التاسعة من مساء اليوم الأربعاء، مشددا على أنه لا صحة لما تردد عن مد فترة التصويت ليوم رابع مضيفا أن الهيئة تؤكد انتهاء التصويت فى موعده المحدد مساء اليوم، مشددا على أن كارهى الوطن أذهلهم المشهد الرائع بتوافد الناخبين ومشاركتهم الكثيفة فى الانتخابات.

ورد المستشار محمود الشريف، على سؤال أحد الصحفيين فى المؤتمر، حول أحقية الرئيس الأسبق حسنى مبارك فى التصويت بالانتخابات، قائلا إن كل من هو مقيد فى قاعدة بيانات الناخبين ولا يوجد لديه مانع قانونى، يحق له المشاركة، بصرف النظر عن هويته وشخصه.

وأضاف أن الفترة الزمنية التى يستغرقها وصول كل محاضر الفرز وأوراق الاقتراع من كل اللجان العامة والفرعية على امتداد مصر، تستغرق 5 أيام منذ انتهاء العملية الانتخابية.

وحول موقف الهيئة من رصد اسم الرئيس الأسبق "مبارك" بإحدى اللجان الانتخابية، قال محمود الشريف، إنه وفقًا للقانون من له حق التصويت هو المقيد بقاعدة الناخبين، وغير الممنوع من مباشرة الحقوق السياسية.

وأوضح إن من حق مرشحى الرئاسة الطعن على النتيجة خلال 48 ساعة من إعلانها، وذلك وفقا لنص القانون موضحا أن هناك ضمانات للعملية الانتخابية، منها متابعة كل وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدنى لعملية الاقتراع، والتصويت فى صندوق شفاف، والحبر الفسفورى، والفرز والإعلان العددى فى اللجان الفرعية مباشرة، متابعا: "أى بطلان يصيب الانتخابات ستنهار العملية الانتخابية".

وقال المستشار محمود الشريف، إن الهيئة ومصر لا تريدان من المنظمات المتابعة للعملية الانتخابية سوى رصد الحقيقة، دون أى تدخل من جانبها موضحا أن هناك انتظام العمل فى كل اللجان على مستوى الجمهورية بدءا من التاسعة صباحا، عدا عدد قليل فى 6 أكتوبر والشرقية وبنها بسبب سوء الأحوال الجوية، وقد اختلفت أسباب التأخير الذى لم يزد على نصف الساعة فى أى لجنة، ذاكرا منها انعدام الرؤية وتعرض أحد القضاة لوعكة صحية، ولكن فى المجمل فإن "العملية الانتخابية سارت بانتظام". وأشار نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات إلى أن غرفة عمليات الهيئة ما زالت تتلقى استفسارات المواطنين، ولكنها لم تستقبل شكاوى، متابعا: "حرصنا على الاطمئنان على تواجد ممثلى كل وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدنى بمختلف اللجان"، داعيا المنظمات التى تابعت العملية الانتخابية لكتابة تقارير تنقل الواقع والحقيقة عن العملية الانتخابية، قائلا: "مش عايزين غير الحقيقة، قبلنا الجميع، ويتبقى دوركم فى كتابة تقاريركم كما هى من أرض الواقع". و أكد المستشار محمود الشريف، أن المصريين قادرون على تحقيق إرادتهم ومصيرهم رافضين أن يتدخل أحد فى شئونهم غير مستمعين لنداءات الكارهين والحاقدين لهذا الوطن ، لافتا النظر إن قضاة مصر تحملوا الأمانة الكبيرة معاهدين الله أن لا يخرج للنور سوى ما أراده الناس وأن يحفظوا للشعب إرادته كما يعبر هو عنها، وبجانبهم رجال أبطال من الجيش والشرطة تعهدوا بتأمين الانتخابات إيمانا بدورهم ضد جماعات هددت انجاح العملية الانتخابية. ونفى المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، ما تردد حول إضافة 10 درجات لكل طالب شارك فى الانتخابات الرئاسية 2018 من طلاب الثانوية العامة موضحا إنه لا يعلم شيئا عن هذه الشائعة، كما أن الهيئة الوطنية لا تعلم عنها شيئا، ولا تعرف مصدرها، ولم يصدر عنها ما قد يُشير لهذا بأى صورة من الصور. يذكر أن انتخابات رئاسة الجمهورية بدأت أول أمس الاثنين، وتستمر حتى مساء اليوم الأربعاء، حيث شهدت إقبالا كثيفا مع فتح اللجان، وامتدت طوابير الناخبين لمسافات طويلة وسط فرحة وسعادة من المواطنين، وتحول الماراثون الانتخابى إلى كرنفال احتفالى.

ويبلغ عدد من لهم حق التصويت بجميع أرجاء الجمهورية 59 مليونا و78 ألفًا و138 ناخبا يصوتون فى 13 ألفا و706 لجان فرعية تمثلها 367 لجنة عامة، بإشراف 18 ألف قاض يعاونهم 110 آلاف موظف.



free statistics