الثلاثاء 16 أكتوبر 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

"معلومات الوزراء" يحتفل بإصدار دليل التصنيف المهني

2017-10-31 00:00:00

أصدر وزير القوى العاملة، محمد سعفان، اليوم الثلاثاء، دليل التصنيف المهني المصري، في الاحتفالية التي ينظمها مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء.

ويضيف التصنيف أكثر من 2523 مهنة جديدة ظهرت في سوق العمل ليصبح إجمالي المهن 5923 مهنة، بحضور وزارات القوى العاملة، والتربية والتعليم" قطاع التعليم الفني"، والصناعة والتجارة،" مصلحة الكفاية الإنتاجية"، والجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، والمهندس حسام الجمل، رئيس المركز.

وتم خلال الإصدار تكريم أفضل الجهات المتعاونة مع المركز في مجال توفير البيانات والمعلومات.

وأكد الوزير "أن الدليل، الذي نحن بصدد الاحتفال بإصداره اليوم يهدف إلى مواكبة الدول العالمية في استحداث وضع وصف ومهام محددة لكل مهنة لضمان حقوق العامل المصري، وحتى يمكن من خلاله تيسير عملية التشغيل بمكاتب القوى العاملة، كما يمكن هذا التصنيف مؤسسات التعليم والتدريب المهني من بناء المعايير المهنية وتطوير وتصميم المناهج والبرامج التدريبية والتعليمية، والاختبارات المهنية واعتمادها، وكذلك الاحتياجات التدريبية الفردية".

وقال "سعفان" إن ربط التصنيف المصري بالتصنيف العربي المعياري، جاء بهدف توحيد كود المهنة مع اختلاف مسمياتها في الدول العربية لحفظ حقوق العمالة المصرية المسافرة للعمل في الدول العربية.

وأشار إلى أن "ما نحتفل به اليوم هو ثمرة التعاون بين وزارة القوى العاملة، ومركز المعلومات، والذي تكلل بالنجاح في إصدار دليل التصنيف المهني المصري والذي يعد بمثابة خارطة طريق مهمة في سبيل إنجاح الجهود التي تبذلها مؤسسات الدولة المختلفة لخفض معدلات البطالة ورفع وتنمية مهارات العامل المصري، وتحسين قدراته التنافسية في سوق العمل الداخلي والخارجي".

وتابع "سعفان"،"أن الظروف الصعبة التي يمر بها وطننا العزيز مصر يحتاج منا جميعا إلى التكاتف والتلاحم بجميع طوائفنا وانتماءاتنا للخروج من النفق المظلم الذي يريد أهل الشهر استدراجنا إليه".

وقال :" أردد دائما أن دولة بلا معلومات هي والعدم سواء، فلقد باتت أجهزة جمع وتنسيق وإتاحة المعلومات في الدول المتقدمة هي العماد الرئيسي لجميع القرارات التي تتخذ على جميع المستويات، فلا يوجد في هذه الدول أيه قرارات عشوائية التي لا تستند إلى معلومات سليمة ولذلك فإننا نفتخر دائما بوجود أجهزة معلومات وتوثيق مصرية تتحلى بالمصداقية والكفاءة وعلى رأسهم مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار".

وأعرب الوزير عن تطلعه إلى مزيد من التنسيق والتعاون مع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء في جميع مجالات العمل بالوزارة، لتوفير قاعدة بيانات موحدة حول أوضاع العمالة في مصر بما يخدم متخذي القرار وواضعي التشريعات العمالية.

ووجه الوزير الشكر للمهندس حسام الجمل رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، على دعوته، متمنيا أن يستمر المركز متوهجًا بأبنائه من المخلصين القائمين على العمل بالمركز للجهد الكبير والمتميز، والتطور، وقال :"بات واضحا للكافة، خاصة في تعامل المركز مع الشائعات والأكاذيب المغرضة التي يرددها البعض ممن لا يبتغون صلاحا أو استقرارا لبلدنا العزيز مصر".

وأكد المهندس حسام الجمل، رئيس المركز، أن هذا اللقاء يأتي في إطار تنفيذ تكليفات المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، بتعظيم التعاون ودعم قنوات التواصل بين مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء وجميع الوزارات والجهات الحكومية لاسيما في مجال المعلومات والدراسات المتخصصة.

وأشار إلى أن اللقاء يسهم في تحقيق التكامل في التوجه نحو المزيد من التنمية بكافة قطاعات الدولة المصرية، فضلًا عن دعم متخذي القرار بالمعلومات والبيانات المدققة والمحدثة والموثوقة، وكذلك إثراء أعمال التحديث اللامركزي للبيانات والمعلومات وتحديثها أولًا بأول لضمان اتخاذ قرارات مبنية على معلومات دقيقة ومحدثة بشكل مستمر.

وأوضح أن ذلك يمثل أحد مجالات اهتمام مركز معلومات مجلس الوزراء كونه من أهم مراكز الفكر ‏الحكومية التي تهدف لدعم متخذ القرار بالمعلومة الدقيقة والصحيحة ويعمل في الوقت نفسه على ‏إتاحة المعرفة والمعلومات للمواطن في إطار من الشفافية.‏
 



free statistics