الجمعة 19 يناير 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

«الصحفيين» تطالب «النواب» بتطبيق الدستور لقانون الصحافة الموحد

2016-06-23 00:00:00

أكدت نقابة الصحفيين، على رفضها لأي محاولة للالتفاف على إصدار القانون الموحد للصحافة والإعلام والذي وافقت عليه الجماعة الصحفية والإعلامية أو تعطيل إصداره من خلال مقترحات تعديل قانون 96 لسنة 96.

ودعت النقابة قى بيان لها، أعضاءها ألا يكونوا طرفا في مثل هذه المحاولات التي تستهدف استمرار أوضاع عدم الاستقرار بسبب المراحل الانتقالية والمؤقتة منذ يناير ٢٠١١ وحتى الآن وما أدت اليه من انعكاسات سلبية على الإدارة وعلاقات العمل بها.

وتؤكد النقابة أن الطريق الأمثل لحل مشكلة المؤسسات الصحفية هو إصدار القانون الموحد للصحافة والإعلام باعتباره أحد القوانين المكملة للدستور وليس تعديل القوانين الحالية بما يطيل الفترة الانتقالية خاصة أن التعديل يمثل مخالفة صريحة لنص المادة (224) من الدستور.

وتشدد النقابة على أن الأزمة الحالية يتحملها كل من ساهم في تعطيل إصدار القانون الموحد.

وتلفت النظر إلى التحذيرات المتكررة التي طالما أعلنتها لسرعة إصدار القانون الموحد للصحافة والإعلام في محاولة لتجنب المأزق الحالي الخاص بنهاية مدة رؤساء التحرير ورؤساء مجالس الإدارات، وهي التحذيرات التي تكررت في بيانات رسمية للنقابة منذ شهر ديسمبر الماضي دون أن يتم الالتفات إليها ليفاجأ الجميع باستخدام البعض الأمر ذريعة الآن للالتفاف على القانون الموحد وتعطيل إصداره.

وتشدد النقابة على سرعة إصدار القوانين المكملة للدستور وعلى رأسها القانون الموحد للصحافة والإعلام وكذلك التعديلات الخاصة بمنع الحبس في قضايا النشر.

وتهيب بنواب البرلمان الانحياز لتطبيق الدستور باعتباره المهمة الأولى بالرعاية لتحقيق الاستقرار وإعادة بناء مؤسسات المجتمع وفي مقدمتها مؤسسات الصحافة والإعلام وتحقيق رسالتها في مواجهة التحديات الخارجية والداخلية التي يواجهها وطننا.



free statistics