الاثنين 16 يوليو 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

رئيس بنما يشيد بـ"السيسي": "حكيم"

2015-09-29 00:00:00

صرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس عبد الفتاح السيسي، التقى أمس في نيويورك برئيس جمهورية بنما خوان كارلوس فاريلا. 
 
وأشاد كارلوس بالقيادة السياسية المصرية وما أبدته من حكمة سواء في النهوض بمصر أو على صعيد دور مصر الإقليمي، فضلاً عن جهودها المُقدرة في مجال التحول الديمقراطي. 
 
ووجه الرئيس البنمي التهنئة للرئيس السيسي على افتتاح قناة السويس الجديدة، منوهًا إلى أن بلاده ستنتهي من أعمال توسعة قناة بنما خلال العام المقبل. 
 
ووجه السيسي الشكر لرئيس بنما على مشاركة بلاده في حفل افتتاح قناة السويس، منوهاً إلى أهمية التعاون بين هيئة قناة السويس وبين السلطات المعنية بقناة بنما، وذلك في ضوء الخبرات التي تتمتع بها بنما في مجال الملاحة البحرية وإدارة الموانئ والمناطق اللوجستية، أخذًا في الاعتبار مشروع التنمية في منطقة قناة السويس الذي سيساهم في تحويل منطقة القناة إلى مركز صناعي ولوجستي عالمي. 
 
واستعرض الرئيس مجمل تطورات الأوضاع في مصر خلال السنوات القليلة الماضية، منوهًا إلى انعقاد الانتخابات البرلمانية في مصر خلال الشهرين القادمين، لتكتمل بذلك استحقاقات خارطة المستقبل، بعد أن تم إنجاز استحقاقي إقرار الدستور والانتخابات الرئاسية. 
 
ونوه السيسي إلى التقدم الذي تحرزه مصر على صعيد مكافحة الإرهاب وأعمال العنف، وعزمها مواصلة جهودها المبذولة لتحقيق الأمن والاستقرار للشعب المصري، وذلك جنباً إلى جنب مع مراعاة البُعد الاقتصادي والاجتماعي بهدف توفير فرص العمل وتشغيل الشباب، أخذاً في الاعتبار أن الشباب يمثلون ثلثي تعداد السكان في مصر. 
 
من جانبه، أعرب رئيس بنما عن تطلع بلاده للتعاون مع مصر في العديد من المجالات، ومن بينها تبادل الخبرات بشأن إنشاء المناطق اللوجستية في قناة السويس أسوة بما يتم في قناة بنما، فضلاً عن أهمية دور البلدين في تعزيز آليات التعاون العربي اللاتيني. 
 
وذكر أنه يتطلع لزيارة مصر في إطار الجولة التي سيقوم بها لمنطقة الشرق الأوسط خلال العام القادم.
 
كما وجه الدعوة للرئيس لزيارة بنما، وهو ما رحب به الرئيس، معرباً عن تطلعه لاستقباله في مصر خلال العام القادم.
 
 



free statistics