السبت 20 يناير 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

مظهر شاهين يعلن انسحابه من «لا للأحزاب الدينية»

2015-08-31 00:00:00

أعلن الشيخ مظهر شاهين، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، انسحابه من حملة «لا للأحزاب الدينية».

وقال «شاهين»، عبر صفحته الشخصية بموقع «فيس بوك»، مساءأمس الأحد: «نعم أنا ضد الأحزاب الدينية ولطالما طالبت بحلها وما زلت أطالب.. لكن أن نقابل الخطأ بالخطأ والمراوغات بالمراوغات فهذا غير مقبول».

وأضاف: «وبصفتي عضوا في الهيئة الاستشارية لحملة (لا للأحزاب الدينية) فأنا أعلن انسحابي من هذه الحملة للأسباب الآتية، لأن ما يبدر من أحد أعضاء هذه الحملة من تصريحات غير حقيقية وأن أقل ما توصف به هذه التصريحات بأنها هراء وغير حقيقية بالمرة كان آخرها أن الحملة قد جمعت مليون توقيع.. إذ إني أرفض تماما أن نستخدم نفس أساليب الأحزاب المتأسلمة التي ننادي بحلها في الضحك على الناس لمجرد تحقيق المصالح وبالتالي لا يمكن أبدا بأن أقبل أن أقع فيما أحذر الناس منه».

وأضاف: «إن بعض التصريحات غير الموفقة والتي تصدر عن بعض أعضاء الحملة من شأنها تعاطف الناس مع هذه الأحزاب بدلا من أن تنفر الناس منهم وبالتالي فإن هذه الأحزاب المتأسلمة باتت مستفيدة من هذه التصريحات العنترية نتيجة عدم دقتها وبعدها عن الحقيقة والواقع».

وتابع: «ﻷن بعض أعضاء هذه الحملة إنما يستغلها ويستغل شعبية أعضاءها لتحقيق مصالح سياسية وأنا أرفض تماما هذا الأسلوب فكما أرفض المتاجرة باسم الدين فإنني كذلك أرفض أيضا المتاجرة باسم الوطنية».

واستطرد قائلا: «إصرار بعض أعضاء الحملة على أن يصدروا للرأي العام صورة خاطئة من أن حملة ( لا للأحزاب الدينية ) هي امتداد لحركة (تمرد) على خلاف الحقيقة إذ إن الحملة مستقلة ولا علاقة لها بأي حملات أو حركات من قريب أو بعيد وهذا كان شرطي عند دعوتي للانضمام إليها ﻷني كنت وما زلت مستقلا تماما».

واختتم: «لذلك قررت الانسحاب نهائيا من هذه الحملة مع احترامي لجميع أعضائها مؤكدا استمرار بذل كل الجهد بشكل شخصي من أجل مصلحة الوطن وحل الأحزاب الدينية وإسقاط كل المتاجرين باسم الدين.. حفظ الله مصر من كل مكروه وسوء».



free statistics