الأحد 21 يناير 2018

|                    

هل نحن بحاجة إلى قانون ينظم عملية الفتوى؟

4.7357:ريال سعودي 17.7600 :دولار
58.9348 :دينار كويتي 21.2214 :يورو
23.7576 :استرلينى

سلامة: بعض الدول اشترت الجنسيات «للمطاريد» خشية الملاحقة

2015-06-23 00:00:00

قال الدكتور أيمن سلامة، أستاذ القانون الدولي، إنه قبل ثورة 30 يونيو لم تكن هناك اية اتفاقيات بين مصر وقطر، ومع ذلك كان يتم تسليم متهمين بينهم، موضحا أن التسليم دوما مسألة سياسية سيادية في المقام الأخير، أي أن السلطات الإدارية الألمانية لهم القول الفصل في تسلم المتهمين، وذلك تعليقا منه على إطلاق سراح الإعلامي أحمد منصور ورفض ألمانيا تسليمه إلى مصر.

وأوضح في مداخلة هاتفية ببرنامج “لازم نفهم”، الذي تقدمه اليوم الإعلامية لميس الحديدي، على فضائية “سي بي سي إكسترا”،  ان المتحدث الرسمي للخارجية الألمانية استبق المدعي العام الألماني وقال إنه لو صدر قرار بتسليم منصور إلى مصر سنطعن على هذا القرار، مشيرا إلى أن هناك تصريحات لم يكن بها لياقة حدثت اليوم.

وناشد سلامة السلطات المصرية بالرد على مثل هذه التصريحات، ودراسة هذه المسألة، موضحا أن إطلاق سراح أحمد منصور لا يعني براءته والدليل في هذا أن “المطاريد” الملاحقين جنائيا اشترت لهم بعض الدول جنسيات خشية الملاحقة.

وأضاف :”قضية أحمد منصور لم تكن ملفقة، بل أن الانتربول المصري والسفارة المصرية في برلين كان معهم الاسطوانات والصور وشهادة المحامي الذي نال الضرب والتعذيب من أحمد منصور وأخرين، مما جعل المحكمة تحكم عليه بالسجن 15 سنة”.

واستطرد :”كان هنام مشاورات بين الخارجية الألمانية والعدل الألمانية والمستشارية الألمانية قبل اتخاذ القرار من المدعي العام، وهذا القرار سيكون له تداعيات سلبية سياسية كبيرة، ولابد دراسة القرار والمطالب الوطنية المصرية”.

 



free statistics